حوادث

ذبح صديقه مرتين أثناء الأكل … تعرف على السبب

.

 

كتب: اسلمان فولى

 

بعد أن قام بذبح صديقه أقر واعترف بالواقعة أمام النيابة العامة ومن خلال التحقيقات، أقر المتهم تفصيليا بارتكابه للواقعة.

 

وقال إنه في ساعة متأخرة بعد منتصف الليل يوم الواقعة وحال تواجده في محل الواقعة حيث مسكن المجني عليه، أطل الأخير من شرفته وقام بالنداء عليه وطلب منه جلب طعام له، ودخل مسكنه وجلسا سويا رفقة بعضهما البعض.

 

وأضاف المتهم، أنه وأثناء حديثهما نشبت مشادة كلامية بينهما بسبب قيام المجني عليه بالتشهير بسمعة والدته وشقيقته وإدعاءه إقامة علاقة جنسية معهما، وقيامه باستلال سكين وأشهرها في وجهه، ما أثار حفيظته ودعاة لانتزاعها منه وانهال بها طعنا على جسده فاستقرت الأولى في صدره فأتبعها بأخرى باطشة بذات المكان، وقام بإخراج السكين من جسده بطريقة دائرية فأبصر المجني عليه تخور قواه وتنتزع منه روحه فظل واقفا مدة 10 دقائق وأتبع ذلك بنحر المجني عليه من عنقه مرتين حتى كادت تفصل رأسه عن جسده، ثم أتبع ذلك بطعنات أخرى استقرت في مؤخرة المجني عليه، مرددا أثناء الإعتداء عليه “علشان تبقي تعرف تجيب سيرة أمي وأختي”.

 

كما أقر المتهم بأن السلاح الأبيض “السكين” المضبوط هو ذات السلاح الذي استخدمه في واقعة قتل المجني عليه.

 

 

وفي سياق متصل، قام المتهم بتمثيل جريمته بأداء محاكاة تصورية لما قام به من أفعال مادية تمثلت في الإعتداء على ضحيته بقصد إزهاق روحه.

 

وبمعاينة النيابة العامة المسرح الجريمة، عثر علي سلاح أبيض على منضدة خشبية داخل السكن محل الواقعة، كما تلاحظ وجود آثار تلوثات دموية على نصل السلاح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى