اخبار مصر

تحت رعاية وتوجيهات السيدة / نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى

 

 

تحت رعاية وتوجيهات السيدة / نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى

بقلم اسلمان فولى

بالصور .. “صندوق مكافحة الإدمان ” ينظم حفل افطار للمتعافين من تعاطى المخدرات بالمنيا في اطار إعادة دمجهم في المجتمع مره أخرى

 

المتعافون من الإدمان يبتكرون أعمال نجارة ومفروشات داخل مركز العزيمة لتأهيل المرضى بالمنيا ‪ ‬

وإطلاق دوري رياضي بين المتعافين وتسليم الفريق الفائز كأس البطولة

 

نظم صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي برئاسة السيدة / نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة الصندوق حفل إفطار للمتعافين من تعاطي المخدرات وأسرهم، وذلك في إطار الدمج المجتمعي لهم باعتبارهم مرضى؛ طالما تقدموا طواعية للعلاج ورفع الوصمة عنهم ومساعدتهم للعودة مرة أخرى لنسيج المجتمع‪.‬

 

وتم تنظيم الحفل للإفطار الجماعي لمتعافي الخط الساخن للصندوق بمركز العزيمة لتأهيل وعلاج مرضى الإدمان التابع للصندوق بمحافظة المنيا وسط سعادة كبيرة من المتعافين بسبب حرص الصندوق على الاهتمام بهم حتى بعد مرحلة العلاج والعمل على تأهيلهم ودمجهم مره أخرى في المجتمع

 

كما تم تنظيم دوري رياضي للمتعافين داخل المركز وشارك الدكتور أحمد الكتامىِ مدير البرامج العلاجية بالصندوق المتعافين الفطار واللعب ، وذلك فى إطار حملة “أنت أقوى من المخدرات”، حيث يهدف الدوري الرياضي إلى إعادة دمج المتعافين مرة أخرى في المجتمع من خلال المشاركة في الأنشطة الرياضية، حيث تم لعب كرة قدم خماسية، وكرة طائرة بمشاركة متعافي الخط الساخن “16023”من محافظة المنيا كما تم تكريم الفريق الفائز في البطولة وتسليمه ميداليات وكأس البطولة .

 

وشهدت ورش التدريب المهني للمتعافين من الإدمان داخل مركز العزيمة بالمنيا أعمالا فنية متميزة، حيث نجح المتعافين في تصميم أعمال نجارة ومكاتب ومفروشات

 

وصرح عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، بإن الهدف من تنظيم حفل الإفطار للمتعافين، وكذلك تنظيم الدورى الرياضى هو إزالة الوصمة عن مرضى الإدمان ومساندتهم على الاندماج مرة أخرى فى المجتمع والتأكيد على أن الإدمان مرض يمكن العلاج منه من خلال المراكز العلاجية المتخصصة و الشريكة مع الخط الساخن للصندوق وفقاً للمعايير الدولية، كما يقوم الصندوق بإطلاق العديد من البرامج والمبادرات المختلفة من أجل إعادة تأهيل المتعافين، إضافة إلى توفير مشروعات صغيرة لهم من خلال مبادرة “بداية جديدة” لإقراض المتعافين من تعاطى وإدمان المواد المخدرة لإنشاء مشروعات صغيرة تساعدهم على العودة إلى العمل والإنتاج مرة أخرى وتمكينهم من إيجاد مصدر رزق لهم‪.تحت رعاية وتوجيهات السيدة / نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى