اخبار مصر

رئيس الطائفة_الإنجيلية :الدولة تسعى لوحدة كل المصريين وعلاقتها مع الكنيسة قائمة على الاحترام المتبادل

رئيس الطائفة_الإنجيلية الدولة تسعى لوحدة كل المصريين وعلاقتها مع الكنيسة قائمة على الاحترام المتبادل

كتب السيد شحاتة

أكد الدكتور القس إندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية أن العلاقة بين الكنيسة والدولة قائمة على الاحترام المتبادل ونحن جزء من هذه الدولة متحدين معها نفرح لأفراحها ونتالم لآلامها، وأنها تسعى إلى وحدة المصريين وتفعيل القانون، وأن الدولة المصرية بعد ثورة 30 يونيو في قلب وعقل الرئيس السيسي تتجه إلى إعمال القانون وتحقيق المواطنة على الأرض.

وقال القس إندريه زكي – – إن هناك ملامح واضحة على أرض الواقع تعزز قيم المواطنة حيث تحرص الدولة على إنشاء مسجد وكنيسة متجاورين في كل مدينة جديدة، إلى جانب صدور قرار إنشاء هيئة للأوقاف الكاثوليكية والإنجيلية وهو أمر يرسخ مفاهيم المساواة والمواطنة، لافتا إلى أن اصرار الرئيس السيسي على تقديم التهنئة للأقباط في أعيادهم يؤكد قوة العلاقات والوحدة الوطنية التى تتجاوز الجوانب الشكلية فقط، إلى جانب الأحكام القضائية التى تصدر بغض النظر عن الشكل او الجنس او الدين وهى كلها أمور تعزز وترسخ لمفهوم المساواة والمواطنة.

ونوه إلى أنه تم التقدم لتقنين أوضاع 1070 كنيسة ومبنى وبيت مؤتمرات وخلوة و تم تقنين نحو 320 بنسبة 30% من إجمالي ما تقدمنا به، وأن الفترة المقبلة سوف تشهد زيادة في الأعداد، لافتا إلى أن إنشاء هيئة الأوقاف الانجيلية بقرار جمهوري وافق عليه البرلمان المصري كان بمثابة الحلم وقدمنا الشكر للرئيس السيسي على قراره، وتم تشكيل اللجان الرئيسية والفرعية ونجهز خطابات لوزارة الأوقاف وهيئة الأوقاف القبطية لمعرفة ما إذا كان هناك اوقاف للهيئة الإنجيلية نستطيع أن نتعامل معها.

وأشار الدكتور القس إندريه زكي إلى أن قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين وصل إلى مراحل متقدمة جدا، وأن هناك توافق على نحو من 90% إلى 95% بين الطوائف المسيحية على مواده، وأن باقي المواد المختلف عليها بسبب بعض الأمور العقائدية، والآن نحن في المراحل النهائية لتقديمه في الدورة الحالية للبرلمان، ونتمني صدوره خلال العام الحالي.


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى