غير مصنف

مصر وروسيا توقعان إعلان النوايا لتدشين عام التبادل الإنساني المصري الروسي

مصر وروسيا توقعان إعلان النوايا لتدشين عام التبادل الإنساني المصري الروسي

 

كتب ـ محمــــــــــــودالحسيني

 

قام السفير إيهاب نصر، سفير جمهورية مصر العربية في روسيا الاتحادية، و”أولجا ياريلوفا”، نائبة وزيرة الثقافة الروسية، بالتوقيع أمس 4 مايو الجاري على إعلان النوايا لتدشين عام التبادل الإنساني المصري الروسي (2021- 2022)، نيابةً عن حكومتي جمهورية مصر العربية وروسيا الاتحادية.

 

وخلال حفل التوقيع، ألقي السفير المصري في روسيا كلمة أكد خلالها على أن عام التبادل الإنساني بين مصر وروسيا يُعد حدثاً شاملاً وفريداً في تاريخ الدولتين، حيث سيتم تنظيم عدداً ضخماً من الفعاليات الثقافية والفنية والرياضية والشبابية والطلابية والتعليمية بالتبادل بين البلدين، يُقارب عددها المائتي فعالية.

 

كما ذكر السفير إيهاب نصر أن التوافق على تدشين عام التبادل الإنساني المصري الروسي كان قد جرى خلال قمة رئيسا البلدين في سوتشي في أكتوبر 2018، على إن يتم إقامته خلال عام 2020، غير أن ظروف انتشار فيروس كورونا حالت دون عقده العام الماضي.

 

وأكد السفير المصري في موسكو أن البلدين أعدا خطة عمل مفصلة وجاهزة لكافة الفعاليات التي ستُجري خلال العام، موضحاً أن عدد تلك الفعاليات ونوعيتها وانتشارها على امتداد إقليمي البلدين يُعد أمراً غير مسبوقاً في تاريخ الدولتين. وتشمل الفعاليات أنشطة في مجالات الثقافة والفنون والآداب والتعليم والتعليم العالى والسياحة والآثار والشباب والرياضة والإعلام، فضلاً عن الفعاليات البرلمانية لتغطى كافة أوجه التواصل والتعاون الإنساني بين البلدين.

 

كما نوه السفير إيهاب نصر أن تدشين هذا العام يُمثل مؤشراً جديداً وإضافياً على استمرار تنامي العلاقات المصرية الروسية على نحو استثنائي على مدار السنوات القليلة الماضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى