محافظات

محافظ المنيا يوجه بتوفير 1000 أسطوانة أكسجين بزيادة عن الحصة المقررة

كتبت اسماء عمار

وجه محافظ المنيا مدير إحدى الشركات المتخصصة في تعبئة وتوريد أسطوانات الأكسجين لمديرية الصحة بزيادة الحصة بـ 1000 أسطوانة عن العدد المقرر توريده، لسد احتياجات المستشفيات والمواطنين من الأكسجين استجابة للمطالب الجماهيرية، وذلك في ظل الحاجة للتعامل الفوري والسريع لعلاج المرضى المصابين بفيروس كورونا المستجد.

كما قرر اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، إحالة مسئول المخازن بمستشفى، حميات المنيا للتحقيق مع إيقافه عن العمل، لوجود مخالفات جسيمه وإهمال وتقاعس في أداء واجباته الوظيفية، الي جانب وجود أسطوانات أكسجين مخالفة للمعايير والمواصفات الطبية.

جاء ذلك خلال جولة مفاجأة أجراها المحافظ، يرافقه نائبه الدكتور محمد محمود أبوزيد، وبحضور الدكتور أسامة بلبل، وكيل وزارة الصحة، ودكتور حسن خيرى مدير ادارة الشئون الطبية والقائم بأعمال مدير فرع المنيا للتأمين الصحي، حيث تفقد المحافظ ونائبه عددا من المستشفيات التي تستقبل الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد، وشملت الجولة مستشفى التأمين الصحي، ومستشفى حميات المنيا.

شدد المحافظ علي عدم التهاون مع أي موظف أو مسئول، وعدم قبول تدنى مستوى الأداء أو التقصير فى أداء الخدمة، مؤكدا علي تقديم مستوى جيد من الخدمه الطبيه يليق بأهالينا.

واطمئن المحافظ خلال جولته على حسن سير العمل والتزام الأطقم الطبية باستقبال حالات الاشتباه بفيروس كورونا، وكذلك اتباع الإجراءات الوقائية، لتمكينهم من أداء واجبهم على أكمل وجه والحفاظ على سلامتهم، وتوافر المستلزمات الطبية والوقائية، وشدد على وجود عقوبات صارمة لمن يتقاعس عن العمل وخاصة خلال الفترة الراهنة.

والتقى المحافظ بالفرق الطبية، حيث استمع لكافة الآراء والملاحظات، موجها كل الشكر والتحية لجميع الفرق الطبية بمستشفيات المحافظة، حيث أشاد بالجهد المبذول منهم قائلا “إن الوطن بأكمله يقدر ما تقدموه من تضحيات وجهود”، ومؤكداً علي تقديم كل الدعم والمساندة لهم فى ظل ما يواجهونه خلال تلك الفترة الطارئة، من أجل حصار الفيروس وتأمين حياة المرضى والحفاظ على سلامتهم وصحتهم.

وشدد المحافظ على استقبال جميع الحالات المشتبه فى اصابتها بفيروس كورونا والقيام بكافة اجراءات الفرز والتنسيق مع مديرية الصحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق