منوعات

رحماكِ سيّدتي

كتب كوليانا علي

رسمتِ عينيكِ على أوراقي بقلم الرّصاص ورسمتُهما أنا بكلّ أشواقي وبكلّ إخلاص عيناك الّلتان تخترقان صدري كالرّصاص من أنتِ؟ يا من سلبتِ مشاعري وأحاسيسي من أنتِ؟ يا من تفجّر بركان شوقي إليها من أنتِ؟ يا من هلّت مدامعي من أجلها من أنتِ؟ يا من عجزت الرّوح عن نسيانها من أنتِ؟ يا من جعلتني أتحسّر ألماً على ما مضى من عمري بدونك رحماكِ سيّدتي.. رحماكِ على قلبٍ ينشطر ألماً في غيابك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق