غير مصنف

في مثل هذا اليوم

في مثل هذا اليوم
كتب/ يوسف المقوسي

من مواليد هذا اليوم 22 ابريل من سنة : 1870 – فلاديمير لينين، زعيم سوفياتي.

– فلاديمير ألييتش أوليانوف المعروف بـلينين : ولد في 22 ابريل عام 1870 – توفي 21 يناير 1924 .
– هو مفكر وسياسي ثوري روسي ماركسي، قاد الحزب البلشفي والثورة البلشفية في روسيا، كما أسس المذهب اللينيني السياسي رافعاً شعاره “الأرض والخبز والسلام”.
– بعد انتهاء الثورة البلشفية واستيلاء البلاشفة على السلطة وجد لينين نسخة من الاتفاقية السرية سايكس بيكو في ارشيفات القيصر وكانت تنص على ان تستولي روسيا القيصرية على إسطنبول فقام لينين بنشرها لعل العالم يرى “من اجل اي شيء كانت تدور الحرب العالمية الأولى” .
– لم يكن لينين يهتم كثيرا بالشؤون الدينية ونادرا ماكان يتحدث عن الاديان لكنه اعطى حرية العبادة للمتدينين وقد تبين ذلك في نص ورسالة وجهها إلى المسلمين في 24 نوفمبر 1917، جاء فيها : يا أيها المسلمون بروسيا وسيبيريا وتركستان والقوقاز … يا أيها الذين هدم القياصرة مساجدهم وعبث الطغاة بمعتقداتهم وعاداتهم، ان معتقداتكم وعاداتكم ومؤسساتكم القومية والثقافية اصبحت اليوم حرة مقدسة، نظموا حياتكم القومية بكامل الحرية وبدون قيد فهي حق لكم.
– حاول لينين تصدير الثورة إلى غرب أوروبا (إلى فرنسا وألمانيا خاصة) بالاستعانة بالجيش الأحمر عام 1920. وبسبب الثورات المضادة لم تتم عملية تصدير الثورة إلى أوروبا الغربية، وعمد لينين في مارس 1921 إلى القيام ببعض الإصلاحات الداخلية فشجع الاعمال الزراعية والصناعية الصغيرة إلا أن ثورة البحّارة المدعومة من الإمبريالية في نفس الشهر حالت دون تحقيق امال لينين في الإصلاح الاقتصادي الداخلي.
– يذكر ان محاولة الاغتيال التي تعرض لها (في 30 أوغسطس 1918) وهموم إدارة الدولة أخذت نصيبها من صحة لينين فاصيب بجلطة في مايو 1922 شلّت نصف جسمه الأيمن وقللت من مشاركاته السياسية. وبحلول شهر ديسمبر من نفس العام، المّت جلطة ثانية بالزعيم لينين. وفي مارس 1923، اصيب لينين بجلطة دموية ثالثة ألزمته الفراش وحرمته القدرة على الكلام. وبحلول 24 جانفي 1924، اصيب لينين بجلطة رابعة، وكانت القاضية.
_________________________

في مثل هذا اليوم 22 ابريل من سنة : 1915 – أول إستعمال للغازات الكيميائية السامة في الحروب، من قبل الجيش الألماني في معركة معركة “إيبر” (Bataille d’Ypres) ضد الجيش الفرنسي خلال الحرب العالمية الأولى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى