محافظات

العبد :دعم أسر الشهداء واجب ومسؤولية وطنية مقدسة بدمياط..

العبد :دعم أسر الشهداء واجب ومسؤولية وطنية مقدسة بدمياط..

كتب عبده خليل

تنفيذا لتوجيهات المستشار بهاء ابو شقة رئيس حزب الوفد و الوكيل الأول لـمجلس الشيوخ

حيث اقامت امانة الحزب بمحافظة دمياط باشراف معالي المستشار ياسر العبد عضو الهيئة العليا للحزب الوفد والمستشار احمد مصطفي فعص الرئيس الشرفي للجنة الوفد بالمحافظة وعصام سعد السكرتير العام وعبده باشا رجل الاعمال الرئيس الشرفي في المحافظة وكافة اعضاء وقيادات الحزب

احتفالية كبرى لتكريم اسر الشهداء

وقد أقيمت الاحتفالية بمناسبة تنصيب العبد كعضو هيئة عليا بالاضافة الي الاحتفال بنصر اكتوبر

وجه العبد ، التحيه لاسر شهداء محافظة دمياط ، وقال العبد ، إن الدولة المصرية لم ولن تنسى أبناءها الشهداء الأبرار؛ حيث منهم تستمد قوتها وعزتها، ومن تضحياتهم وفدائيتهم ترسم أمام الأجيال معاني الوطنية والكرامة والغيرة على تراب وطنهم ضد أي معتدٍ وآثم.

وأشار زعيم بيت الامة بدمياط ، إلى أنه من عظمة وكرم بلادنا أن المولى عز وجل حماها برجال أفذاذ لا يهابون الموت والتضحية، ولا يخشون في الله لومة لائم، ولا يتأخرون عن تلبية نداء الحق والواجب في الدفاع عن وطنهم.

وأكد ، أن «يوم الشهيد» مناسبة تحمل في طياتها الكثير من الدلالات والرسائل الوطنية؛ لعل أبرزها تعظيم فكرة العطاء دون مقابل، والتضحية من أجل الكرامة، وإعلاء قيمة الوطن مقابل الحياة، وإبراز الدور والرسالة المقدسة التي يقدمها رجال قواتنا المسلحة.

وتايع:«سنظل نُخلد ذكراهم وبطولاتهم وتحتفي بها حتى نلتقي بهم، وستظل دماءهم أمانة في رقابنا نفتخر ونعتز بها ونؤدي دينها وحقها علينا بالعمل والعطاء والإخلاص والاصرار على نهضة بلادنا والحفاظ عليها عزيزة أبية».

وأردف مليون تحية وتقدير لأسر شهداءنا وسنقوم بدورنا تجاههم وسنرد لهم جزء من جميلهم علينا والوقوف بجانب دعمًا لهم في مواجهة صعاب وتحديات المستقبل ليس منا ولكن من منطلق الواجب والحق الوطني، وإذا كانوا قد فقدوا ابنًا أو قريبًا فنحن اكثر من ١٠٠ مليون مصر ي نشرُف أن نكون أبناءهم وذويهم

واختتم العبد ، إلى حرص فخامة الرئيس على تكريم أسر الشهداء وما يمثله من رمز في صناعة المثل والقدوة، ورسالة دعم وطمأنينة لهم بأن الدولة لم ولن تتخلى عن دعمهم وأنهم سيظلون دومًا في قلب وعقل الوطن، وأن تضحيات أبناءهم محل شكر وإحلال وتقدير.

المركز الاعلامي لبيت الامة وفد دمياط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى